السبت، 31 يناير، 2009

محركات تربو جديدة للفئة الخامسة من "بي إم" 2011


في الوقت الذي لن يتم فيه الكشف خلال العامين المقبلين عن الجيل الجديد من الفئة الخاصة بـ "بي إم دبليو" إلا أن هناك بعض التفاصيل الخاصة بالبطاقة الفنية لموديل 2011 من تلك الفئة والذي سيحمل اسم "أن 10" كاسم حركي.

ويشير في ذلك تقرير لمجلة "موتور تريند" الأمريكية إلى أن موديل 2011 من الفئة الخامسة سيطرح بمحركات ترتكز على المجموعة الجديدة من المحركات التربو فمن المنتظر تزويد طراز "540 أي" بمحرك ثنائي تربو ذو 6 اسطوانات بسعة لترية 3 ألاف سي سي بينما سيتم تزويد طراز "550 إيه" بمحرك تربو ثنائي ذو 8 اسطوانات بسعة لترية 4400 سي سي. كما من المقرر أيضا طرح ذلك الطراز بمحرك ثنائي تربو ديزيل.

وعلى الرغم من أن طراز "إم 5" سينتقل عن فئة المحركات "في 10" إلى المحركات التربو "في 8" إلا أن نظام المحركات الهجين سيكون خيارا متاحا في الجيل الجديد من موديلات 2011 حيث يتوقف ذلك على كيفية تقبل تلك المحركات في طرازه "اكس 6" والفئة السابقة.

ومن المقرر أن تتضمن الخيارات الجديدة التي ستتاح في الفئة الخامسة لعام 2011 حزمة تقنيات القيادة المتاحة في الفئة السابعة والتي توفر نظام التحكم الاليكتروني أثناء الرجوع للخلف كما هو معمول به في عملية التحكم أثناء التحرك للأمام بالإضافة إلى توفير الكاميرات للرؤية الجانبية ونظام الرؤية الليلية.

ومن المؤكد انه لا تزال شركة "بي إم دبليو" العالمية لصناعة السيارات في صدارة الشركات التي تسعى لاحتلال المركز المتقدمة في هذا القطاع، حيث تستمر "بي إم دبليو" الفئة الثالثة سيدان وسبورت واجن 2009 في التمسك بموقع الصدارة في السوق، وذلك كنتيجة طبيعية للتعديلات التي طرأت عليها بالتصميم الخارجي والداخلي، بالإضافة إلى حصولها على العديد من التقنيات الجديدة، إلى جانب مزايا الراحة والرفاهية. بل إنها وسعت الفارق مع منافساتها من ناحية ديناميكيات القيادة، والجودة العالية، والتقنيات المبتكرة.

فقد تم تعديل الواجهة الأمامية للفئة الثالثة 2009، كما أصبحت صورتها الجانبية أكثر ديناميكية، كما أضيفت مساحة أكبر للجزء الخلفي من مؤخرة السيارة. وزودت السيارة بمصابيح جديدة في الأمام والخلف، دون تغيير مظهر "بي إم دبليو" المعروف، بينما اعتمدت المصابيح الجديدة على تقنية إضاءة مبتكرة بتأثيرات ثلاثية الأبعاد.

وأشارت صحيفة "الخليج" الإماراتية إلى أنه تم تحديث المقصورة بإدخال تعديلات جديدة وإضافة وسائل الراحة الداخلية، وشمل ذلك استخدام ألوان ومواد جديدة.

وتضمن التحديث من حيث الجانب الوظيفي إضفاء المزيد من الراحة من خلال إعادة موضعة مفاتيح التحكم في النوافذ الكهربائية بالنسبة للسائق، بالإضافة إلى زيادة إمكانات التخزين داخل المقصورة.

كما زودت الفئة الثالثة 2009 بالجيل الجديد من نظام “iDrive”، والذي سيتوفر فيها جنباً إلى جنب مع نظام الملاحة الاختياري. كما تمت إعادة موضعة مفتاح التحكم في نظام “iDrive” بهدف إضفاء راحة أكبر في تشغيله وفي اختيار وظائفه، والذي يتم من خلال لفه، أو دفعه، أو ثنيه. كما يتضمن النظام مفاتيح اختيار مباشرة جديدة، ومفاتيح قابلة للبرمجة أكثر مما سبق.

بورش تطلق نسخة جديدة من "911 جي تي3 آر إس آر"


ستنطلق بورش (911 جي تي3 آر إس آر) بطراز جديد للعام 2009، يتضمن تعديلات كثيرة وتندرج سيارة السباقات التي حققت الموسم الماضي انتصارات في (بطولة لومان الأميركية) و(نوربورغرينغ 24 ساعة) ضمن المتنافسين في فئة (جي تي2) في السباقات العالمية طويلة المسافة،

وارتفعت سعة محرك (البوكسر) الشهير المؤلف من ست اسطوانات من 3.8 إلى 4.0 ليتر، وبعد خفض إضافي لحجم (مقيدات الهواء) للعام 2009 أصبح المحرك الذي لا يسمح بتجاوز 9000 دورة بالدقيقة يولّد الآن نحو 450 حصاناً عند 7800 دورة بالدقيقة.